منتديات مسلم ابن عقيل عليه السلام

منتدى اسلامي ثقافي رياضي اجتماعي
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  المنشوراتالمنشورات  س .و .جس .و .ج  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  دخول  
نرحب بجميع الاخوه والاخوات الاعزاء من الزوار الكرام وندعوهم للاشتراك والتسجيل في المنتدى


اللهم بلّغ مولانا الإمام المهدي القائم بأمرك صلوات الله عليه وعلى آبائه الطاهرين، عن جميع المؤمنين والمؤمنات في مشارق الأرض ومغاربها وسهلها وجبلها وبرّها وبحرها وعنّي وعن والدي من الصلوات زنة عرشك ومداد كلماتك وما أحصاه علمك وأحاط به كتابك.



المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 5 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 5 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 84 بتاريخ 2017-01-07, 12:23
المواضيع الأخيرة
» حنيت الك يازمن
من طرف محب العسكريين 2017-12-06, 20:56

» لبيك يارسول الله
من طرف محب العسكريين 2017-12-06, 20:51

» العزف في مكان صاخب ؟؟؟
من طرف محب العسكريين 2017-11-07, 18:28

» ما هو السر المستودع في السيدة فاطمة الزهراء عليها السلام؟
من طرف محب العسكريين 2017-08-13, 00:25

» ان من أعظم رتب العبودية
من طرف محب العسكريين 2017-08-13, 00:18

» من أسرار النجاح : تنمية روح المبادرة
من طرف محب العسكريين 2017-07-25, 07:18

» مغارة الشموع(مغارة سوريك
من طرف محب العسكريين 2017-07-25, 06:27

» سجل حضورك اليومي بالصلاة على حبيبك المصطفى الهادي وعلى آله الطيبين الطاهرين @@
من طرف محب العسكريين 2017-03-05, 03:47

» * سجل حضورك بالاستغفار *
من طرف محب العسكريين 2017-01-31, 04:13

» مفردات من يوم الحسين "ع" ..
من طرف محب العسكريين 2015-12-29, 09:47

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
محب العسكريين - 1642
 
نسائم - 1396
 
مهندالوزير - 173
 
تاج الحسن - 142
 
الموسوي - 127
 
بنت الكويت - 120
 
مجتبى - 66
 
خادم الباقرع - 54
 
ابن الكوفه - 50
 
عاشق النجف - 46
 
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
Like/Tweet/+1
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتديات مسلم ابن عقيل على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتديات مسلم ابن عقيل عليه السلام على موقع حفض الصفحات
اطلب تكون مشرف

 

شارك وتميز تكون مشرف

 

 

 

















شاطر | 
 

 من المقصود ... السيد السيستاني أم العراق الجديد .؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محب العسكريين
المدير العام
المدير العام


ذكر عدد المساهمات : 1642 34290
تاريخ التسجيل : 22/07/2009
العمر : 54
الموقع : منتديات مسلم ابن عقيل

مُساهمةموضوع: من المقصود ... السيد السيستاني أم العراق الجديد .؟   2010-01-14, 18:45

لم نفاجئ كثيرا ، ونحن قاب قوسين أو أدنى من بداية الحملة الانتخابية في العراق ،


واختيار مرشحين جدد لقيادة المركب السياسي العراقي ، كل تلك التخرصات الجوفاء التي تفوه بها المسعور التكفيري ( العريفي ) والذي تطاول على مقام الإمام السيد السيستاني ( دام ظله ) ، والحقيقة إنها ليست الأولى من نوعها (و بلا شك ) لن تكون الأخيرة ما دام السيد السيستاني يمثل حجر عثرة أمام أحلام التكفيريين في القضاء على الروح الإسلامية المتقدة في قلوب أتباع أهل البيت ( عليهم السلام ) في العراق والعالم ناهيك عن الدور الكبير الذي لعبه السيد السيستاني في الوقوف بوجه الفتن الطائفية التي أرادت من خلالها تلك الزمر التكفيرية حرق العراق بنيران طائفية حاقدة جندوا لمشروعهم هذا المبالغ الطائلة وساقوا مرتزقتهم إلى العراق للإطاحة باللحمة العراقية على أمل أن يحدثوا ثغرة تمكنهم من الوصول إلى كرسي السلطة ومواصلة مسلسل الدم الأموي والعباسي بحق أتباع أهل البيت ، إلا إن حكمة وحصافة السيد السيستاني ( دام ظله ) وصبره وبعد نظره استطاع أن يكون بحق صمام أمان لحفظ دماء العراقيين جميعا ونتيجة لهذه المواقف العظيمة التي خيبت آمال التكفيريين وسدت أبواب شرورهم ومخططاتهم الخبيثة لم نفاجئ ونحن نرى نفاد صبر شيوخ الخبث والتكفير وهي تفقد لياقتها ودبلوماسيتها في التعامل مع الأحداث وتتهجم بشكل علني على الرموز الإسلامية والوطنية العراقية وخصوصا ونحن على أعتاب انتخابات نيابية جديدة تدل كل المؤشرات والقراءات على تقدم أتباع أهل البيت ( عليهم السلام ) واكتساح قوائمهم القوائم المنافسة الأخرى ، مما سيؤدي إلى بقاء أتباع أهل البيت في العراق على تشكيلهم الرقم الصعب الذي لا يمكن أن يكسر ، وهذا ما أدى إلى جن جنون التكفيريين النواصب وزيادة حقدهم الهمجي على كل أتباع أهل البيت وأينما وجدوا ، خصوصا ونحن نشهد حراك سياسي شيعي عالمي ضرب أروع صور القوة والثقة بالنفس إبتداءا من إيران التي استطاعة أن تكسر الطوق العلمي والتكنولوجي وخروجها من قمقم التبعية التسليحية العسكرية إلى التكنولوجيا الحربية التي بدأت تفرض شروطها على المجتمع الدولي ، مرورا بلبنان الذي استطاع حزب الله وبقيادة السيد حسن نصر الله من كسر أسطورة الدولة التي لا تهزم ومرغ كرامة إسرائيل الحربية بوحل الهزيمة ، و انتهاءا إلى الحوثيين الذي استطاعوا أن يصمدوا بوجه أعتى تحالف عسكري بوجههم من قبل الحكومة اليمنية والسعودية التي جربت كل أسلحتها الصدئة على رؤوس أولائك الأبطال الذين اعتصموا بحبل الله وشدوا أزرهم بعقيدته حتى استطاعوا رغم كل قسوة الهجمة العسكرية أن يبقوا صوتهم ويعلنوا عن أنفسهم مدافعين عن حقوقهم المشروعة في العيش الكريم .


كل هذه الصور والمواقف والانجازات لأتباع أهل البيت دقت أجراس الخطر في الرؤؤس التكفيرية العفنة وهزت عروشهم النخرة وقضت مضاجعهم وهم يرون تقدم العجلة السياسية الشيعية بخطى واثقة غير عابئة بعوائهم ونباحهم المتواصل ليل نهار ، و لم تفلح كل العصي التي وضعوها في دواليب العجلة السياسية في العراق وعرقلة الانجازات التي قد تحسب لصالح حكومة أتباع أهل البيت ورغم التلكؤات الكثيرة في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والأمنية ، إلا إن عرى الولاء بين الشارع العراقي وقياداته السياسية والدينية والتي على رأسها سماحة السيد السيستاني ( دام ظله ) مازالت قوية والولاء والطاعة لأوامر المرجعية كما هو و مازالت الجماهير العراقية رهن إشارتها وهذا بحد ذاته شكل عقدة في النفوس التكفيرية المريضة أمثال الغريفي والكلباني ومن لف لفهم .


ونحن اليوم ننتظر إشارة البدء بانطلاق الحملة الانتخابية ، لزاما علينا أن ننظر إلى ما قدمته حكومة الائتلاف الوطني العراقي وصمودها بوجه أعتى الهجمات الإرهابية والتي كانت ستزعزع اكبر دولة في العالم لو مر فيها ما مر بالعراق إلا إن صمام أمان العراقيين جميعا ( السيد السيستاني دام ظله ) وحكومة الائتلاف الوطني العراقي استطاعة أن تعبر المحن وتجتاز المخاطر بحكمة وشجاعة أغاضت أعداء العراق الجديد من تكفيريين وبعثيين الذين اندسوا واتحدوا في قوائم وتحت يافطات مشبوهة محاولين التسلل من جديد إلى الساحة السياسية والاستحواذ على القرار السياسي الذي يمكنهم من نسف كل منجزات التغيير والعودة إلى عصر الظلمة ، إلا إن جلودهم الناعمة ودموعهم التمساحية لا يمكن أن تخدع احد ولن تخفي تاريخهم الحافل بالرذائل والجرائم فلذلك يجب على الجميع التنبه إلى المخاطر المحدقة بالمشروع العراقي الجديد والأساليب الخبيثة التي تحاول بث سموم الفرقة والتنازع بين مكونات الشعب العراقي والاستمرار في المشروع السياسي للسيد السيستاني الذي انتهجه الائتلاف الوطني العراقي وإكمال الدرب ، وبذلك نكون قد سددنا لطمه كبيرة على فم الغريفي والكلباني وكل من يقف ورائهم من تكفيريين وصداميين .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://gwer.0forum.biz
 
من المقصود ... السيد السيستاني أم العراق الجديد .؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات مسلم ابن عقيل عليه السلام :: المنتدى العام-
انتقل الى: